هل نية الصيام تكون جهرا؟

هل يجوز التلفظ بالنية في الصيام؟

ولا يصحُّ الصَّومُ بدون نيَّةٍ، وذلك باتِّفاقِ المَذاهِبِ الفِقهيَّةِ الأربَعةِ: الحنفيَّة، والمالكيَّة، والشَّافعيَّة، والحَنابِلة، وحُكِيَ الإجماعُ على ذلك. ومحل النية القلب، ولا يشترط التلفظ بها.

هل تجب النية في صيام النافلة؟

أجاب الشيخ عبدالحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوى الأسبق بالأزهر الشريف، قائلا: لا يصح صوم الفرض إلا بتبييت النية من الليل، لأن جميع النهار يجب صومه فى الفرض، لذا فلابد أن تتقدمه النية كسائر العبادات، أما فى صيام التطوع والنوافل، فلا يشترط ذلك، وإنما يشترط ـ كما بين الفقهاء ـ ألا يكون قد حصل منافٍ للصوم من لدن طلوع الفجر …

نية صيام التطوع متى تكون؟

ويبدء وقت نية الصوم بدخول أول جزء من الليل، والليل كله وقت للنية فيه، ويلزم تعيين النية ليلا في الصوم المفروض، وأما صوم النفل فيمتد وقت النية فيه إلى ما قبل الزوال بشرط عدم حدوث مبطل للصوم من طلوع الفجر وما بعده، وهذا قول جمهور العلماء، وذهب الحنفية إلى جواز تمديد وقت النية في الفرض والنفل إلى ما قبل الزوال.

هل يجوز التلفظ بالنية؟

وأجاب الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن التلفظ بالنية مستحب في الصيام، فإن لم يتلفظ بالنية واكتفى أنها نابعة من القلب فلا حرج، والصوم صحيح. وأشار إلى أن النية شرط أساسي في الصلاة لا تصح إلا بها، ومحلها القلب: «إنما الأعمال بالنيات».

هل يجوز نية الصوم بعد العصر؟

فعندما لا يجد طعاما يقول: إنى صائم، فهذا فى التنفل، وبعض فقهاء الحنفية يوسعون المسألة ويقولون إلى ما بعد الظهر استدلالًا بهذا الحديث”. وتابع: “أما الفرض فلابد أن يبيته، لابد أن ينوي قبل الفجر في الفرض، سواء رمضان أو كفارة أو نذر أو قضاء رمضان لابد من النية قبل الفجر”.

هل يستحب تعيين نية الصيام الواجب قبل طلوع الفجر؟

يستحب تحديد نية الصيام الواجب قبل طلوع الفجر وهي قول كاذب، إذ يمكن للمسلم أن ينوي الصوم بعد طلوع الشمس أو أذان الفجر، ففي الحالتين يصح صومه.

هل التلفظ بالنية يبطل العمل؟

وبناءً على ذلك: فإن النية محلُّها القلب، وهذا لا ينافي أن التلفظ بها مشروع، بل هو مستحب، خاصةً إذا كان ذلك يساعد المصلي على استحضار النية وجمع الهمة على الصلاة.

هل يجوز التلفظ بالنية في الصلاة؟

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن التلفظ بالنية أو الجهر بها ليس واجبًا أو شرطًا فى الصلاة، لأن النية محلها القلب.

هل يجوز عقد نية الصيام بعد الفجر؟

لا يصح صوم يوم عن قضاء رمضان دون تبييت النية قبل الفجر، كما يلزم لأدائه؛ لأن القضاء له حكم الأداء، وهكذا كل صيام فريضة؛ فقد ثبت عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من لم يبيت الصيام قبل الفجر فلا صيام له» أخرجه النسائيُّ، وفى روايةٍ: «مَنْ لَمْ يُجْمِعِ الصِّيَامَ قَبْلَ الفَجْرِ فَلَا صِيَامَ لَهُ».

متى يستحب تعيين نية الصيام الواجب؟

يستحب تعيين نية الصيام الواجب قبل طلوع الفجر.

من امثله الصيام الواجب؟

أنواع الصوم بحسب الحكم: إما؛ واجب بمعنى: الصوم المفروض وهو: صوم شهر رمضان، من كل عام، والصوم الواجب، مثل: صوم النذر وصوم الكفارة، وصوم القضاء.

هل يجوز التلفظ بالنية للموسوس؟

بالنسبة للنية لست مكلفة بأي نية ولا يجب على الموسوس استحضار النية في أي من عباداته ما دام يوسوس فيها… ذلك أن استحضار النية يلزمه التفتيش في المعلومات الداخلية وهذا أمر حرج جدا بالنسبة للموسوس إذا حاوله فتح الباب لعبث الوسواس به، وبالتالي عليك عدم استحضار النية ولا التلفظ بها واعلمي يا “Ahlam” أن وقوفك أمام مصدر …

هل يجوز عند الامام الشافعي التلفظ بالنية؟

وقد قال الشافعية : لا بأس بالتلفظ بها بل يُسَنَ ، وذلك ليساعد اللسان القلب ، فلو ترك التلفظ بها فالصلاة صحيحة ومقبولة إن شاء الله إن توافرت فيها عوامل القبول بعد الأداء الشكلى ، ومنها الخشوع والإخلاص ، وجاء فى فقه المذاهب الأربعة أن المالكية قالوا : التلفظ بالنية خلاف الأولى إلا للموسوس فإنه مندوب دفعا للوسوسة .

هل يجوز الصيام بعد شرب الماء بعد الفجر؟

الإفتاء: لا يجوز للصائم أن يشرب بعد الشروع فى الأذان وأضافت الإفتاء، بأن الله سبحانه وتعالي أباح الأكل والشرب إلي طلوع الفجر «الأذان»، ولكن إذا تبين الفجر حُرّم الأكل والشرب وغيرها من المفطرات التي أحلها الله سبحانه وتعالي، لافتة إلى أن من شرب الماء وهو يسمع أذان الفجر فعليه القضاء إذا كان الأذان بعد طلوع الفجر.